استعراض لعبة Call of Duty® WWII

سلسلة Call of Duty واحدة من أشهر سلاسل ألعاب الفيديو وتحديدا ألعاب القتال والتصويب وهي غنية عن التعريف. الجزء الجديد من لعبة Call of Duty هو Call of Duty®: WWII والتي من المقرر إصدارها في شهر نوفمبر عام 2017.

لعبة Call of Duty

تم اصدار الإعلان الرسمي للعبة Call of Duty®: WWII في السادس والعشرين من إبريل عام 2017 ولاقت إعجابا شديدا من قبل المتابعين واللاعبين على الرغم من تعليقات البعض بأن اللعبة قد تم اقتباسها من لعبة Battlefield  لكن جدير بالذكر أن لعبة Call of Duty®: WWII أخذت في التطوير حوالي عامين مما يؤكد على أن العاملين على تصميم وتطوير اللعبة يعملون على الفكرة حتى من قبل لعبة Battlefield.

مشهد من اللعبة

 

تدور أحداث لعبة Call of Duty®: WWII خلال أحداث الحرب العالمية الثانية وهو ما أعطى اللاعبون شعورا حماسيا كبيرا لأن هذه الحقبة الزمنية تم تقديمها كثيرا قبل ذلك في عدد من الافلام والألعاب ولم تخذل المشاهد أبدا. اللعبة من تطوير شركة “أكتيفيشن” والتي أعادت اللعبة في هذا الجزء إلى أصالتها السابقة بعد الهبوط الملحوظ في المستوى في الأجزاء السابقة من Call of Duty. أحداث اللعبة بها متعة رائعة كما أن العامل الدرامي موجود وحاضر بشكل كبير في قصة اللعبة هذه المرة مع وجود إخراج قوي ومشاهد سينمائية غاية في الروعة وسيتنقل اللاعب بين مهمات قتالية ودرامية مختلفة.

مراجعة لعبة The Division

لعبة The Division واحدة من أقوى وأشهر ألعاب الأكشن والتصويب والمغامرات وهي من تطوير “يوبي سوفن ماسيف” ومن نشر وتوزيع شركة “يوبي سوفت وتم تصميمها لأنظمة الاكس بوكس وان والبلاي ستيشن 4 ومايكروسوفت ويندوز. تم طرح لعبة The Division في إصدارها الأول في الثامن من مارس عام 2016. ترشحت اللعبة لجزائز الأكاديمية البريطانية لألعاب الفيديو.

مشهد من اللعبة

قصة لعبة The Division

تدور قصة لعبة The Division حول قيام مجموعة إرهابية غامضة بعملية إرهابية حيث قاموا باستخدام سلاح بيولوجي ووضعه في الأموال وتحديدا في وقت “الجمعة السوداء” نظرا لأن الناس يقومون باستخدام الأموال في هذه الأوقات أكثر من أي وقت في العام.

انتشر التلوث البيولوجي في العالم بشكل سريع وبدأت الأعراض في الظهور على الناس وبدأت حالات وفاة بشكل كبير مما دفع الحكومات للتدخل لمحاولة انقاذ السكان في عدد كبير من دول العالم لكن لم تفلح هذه المحاولات وبدأت بالخفوت تدريجيا إلى أن اختفت تماما ليبدأ عالم جديد في خراب كبير ويعيش كل من فيه في حالة تشرد وتجزأت الشعوب إلى مجموعات من العصابات وبعض الأشخاص الطيبين الذين يحاولون إنقاذ الناس في الملاجئ ومن ناحية ثالثة توجد الحكومة والتي تحاول استعادة السيطرة. يمكنك تتبع القصة في المشاهد السينمائية الموجودة بين كل مهمة من المهام.

الجرافيك:

لعبة The Division لعبة عالم مفتوح وبها الكثير من التفاصيل الدقيقة فيما يخص المباني والأسلحة والأشخاص.

أسوأ ألعاب في عام 2016

شهد عام 2016 صدور عدد كبير جدا من ألعاب الفيديو. لكن في هذا المقال سنستعرض أسوأ 5 ألعاب في عام 2016 وسنرتبها من السيء إلى الأسوأ.

 

5- لعبة The Technomancer

لعبة من تطوير فريق “سبايدرز” ونشرتها شركة “فوكس هوم انتر أكتيف” وصدرت في الثامن والعشرين من يونيو عام 2016 لأجهزة البوكس وان وأجهزة البلايستيشن 4 ومايكروسوفت ويندوز.

من أبرز مساوئ هذه اللعبة أن قصتها مكررة ومملة بشكل كبير حيث تدور قصة اللعبة عن أحداث في كوكب المريخ وقتال البشر على مصادر العيش وخاصة المياه. قد تتوقع شيئا جيدا من فكرة اللعبة لكن اللعبة سوف تقتلك بالملل وستكرهها حتى قبل أن تصل إلى منتصفها.

4- لعبة Homefront: Revolution

واحدة من ألعاب الفيديو التي صدرت في عام 2016 وهي من توزيع شركة “ديب سيلفر” لكنها من الألعاب السيئة جدا والتي لا ننصح أحد بلعبها مع أن فكرتها جيدة لكن مضمون اللعبة نفسه سيء وبه عدد من المشاكل التي لا حصر لها.

3- لعبة Mighty NO.9

لعبة من ألعاب اطلاق النيران وهي شبيهة بشكل كبير جدا لسلسة “ميجا مان” وهو ما دفع الكثير من الناس للتحمس لها في بادئ الأمر لكنها خذلتهم حيث لم تقدم شيء مميز لا من ناحية مضمون اللعبة ولا من ناحية الأفكار ولا القصة. اللعبة من تطوير شركة “كومسبت” ونشرتها شركة “ديب سيلفر” ومن تصميم المصمم الياباني “كيجي إينافون”.