مراجعة لعبة outlast 2

لعبة Outlast 2 واحدة من أشهر ألعاب الفيديو الالكترونية وهي من ألعاب الرعب النفسي وقام بتطويرها ونشرها ستوديو “ريد بارلز” لتعمل على أنظمة البلاي ستيشن 4 والاكس بوكس وان” وأنظمة “ماكينتوش” و” مايكروسوفت ويندوز”. تم إطلاق لعبة Outlast 2 في الخامس والعشرين من أبريل عام 2017.

في هذا المقال سنقوم باستعراض ومراجعة اللعبة.

في البداية دعونا نتذكر الجزء الأول من اللعبة والذي قدم للمستخدم تجربة رعب جعلت معظم المستخدمين متحمسين للجزء الثاني من اللعبة.

يقدم الجزء الثاني حرية أكثر للمستخدم بالإضافة إلى تفاصيل وجرافيك أكثر وبالطبع قصة أطول.

صورة من اللعبة

قصة اللعبة:

في البداية سنعطيكم نبذة عن قصة لعبة وهي تدور حول فريق صحفي مكون من صحفي وزوجته والذين تعرضوا لحادث في بداية اللعبة وهو تحطم مروحيتهم مما أدى إلى انفصالهم لتبدأ المهمة من قبل الصحفي وهو بطل اللعبة في البحث عن زوجته. لكن من سوء حظهم أن المنطقة التي سقطوا فيها كانت مليئة بأناس لهم طقوس دينية غريبة مليئة بالسحر والشعوذة وأي شخص غريب يمر من هذه المنطقة قد يكون عرضة للقتل على يد السكان بطريقة بشعة. مهمة اللاعب هي البحث عن الزوجة والوصول إليها لكنه سيقابل تفاصيل وأشياء كثيرة ستجعل هذه المهمة غاية في الصعوبة. اللعبة مليئة بعوامل كثيرة تثير في اللاعب إحساس الرعب وعلى رأسها بيئة اللعبة نفسها والجو العام والذي يثير الرعب.

والآن نترككم مع الاعلان التشويقي للعبة والذي يحمل في طيه عرض لفكرة الرعب الموجودة في اللعبة.